قفازات للحماية من انتقال الفيروسات الخطيرة

 قفازات للحماية من انتقال الفيروسات الخطيرة

قفازات من الطرق التي يعد استخدامها وقاية من تفشي الفيروسات الخطيرة، فما هي حقيقة هذا الأمر،
وما هي نسبة الحماية التي توفرها القفازات الطبية بالإضافة إلى حقيقة هذا الأمر من عدمه.. كل ذلك
سنتعرف عليه خلال الأسطر القادمة من هذا المقال

لقد بات لبس القفازات أمرا ضروريا كأحد الإجراءات الإحترازية ضد فيروس كورونا المستجد، وكان هذا الأمر
أحد إرشادات وزارة الصحة للمواطنين حيث ذكروا بأن القفازات المطاطية إلزامية في بعض الدول، ولذلك
لقدرتها على الحماية لفترة من انتقال الأمراض المعدية والفيروسات

الشركات المنتجة لأفضل قفازات وقائية
لقد حققت شركات الإنتاج أرباحا طائلة من جراء إعلان وزارة الصحة عن ضرورة الالتزام بها، على سبيل المثال هناك بعض الشركات مثل شركة غلوف الماليزية 70مليار من القفازات تنتجها خلال سنة واحدة فقط، إذ ارتفعت بنسبة 14٪ بعد أن ارتفع استعمالها في ميادين أخرى غير ميدان العمليات الجراحية.

مدى فعالية القفازات في الحماية ضد الفيروسات والجراثيم..
هناك بعض الأطباء الذين أكدوا بأن قفازات طبية تزيد من الكارثة وخاصة في الأماكن العامة مما يؤدي إلى زيادة انتشار الفيروسات بشكل خطير

وقد أوضحت العديد من منظمات الصحة العالمية بأن مثل هذه الأمور الوقائية مناسبة بشكل كبير في غرف العمليات والمستشفيات أما في الأماكن العامة فلم يثبت ذلك بأنها تفيد من الوقاية من الجراثيم.

هل الوقاية من الجراثيم والميكروبات أمر حقيقي أم زائف؟؟

لا بد أن ارتداء القفازات أمر ضروري مهم للحماية من الملوثات وخاصة في حال لمس الوجه، خاصة أن الفيروسات تلتصق باليد ففي حال لبس القفازات يصبح التصاق الفيروسات في القفاز وهذا يعني أن مجرد وصول الفيروس إلا أنه قام بعمل وقاية جزئية ومن ثم خلعها ورميها بعيدا قبل الدخول في البيت..

أفضل الطرق لحماية الإنسان نفسه من الفيروسات والجراثيم
يعد غسل اليدين بالماء والصابون الذي يحتوي على مواد فعالة قاتلة للجراثيم بنسبة عالية من أكثر الطرق فعالية وذلك بعيدا عن قفازات طبية، لذا فإن القيام بغسل اليدين لمدة لا تقل عن ٢٠ثانية يحقق أمانا بنسبة كبيرة

علاوة على ذلك فإن القيام بتعقيم اليدين بالمعقم الطبي أو الكحول هو أكثر الطرق فعالية في الحفاظ على انتقال الجراثيم وحماية الجسم بشكل كبير..
بالإضافة إلى ذلك فإن انتقال الجراثيم قوي جدا بين الناس من خلال السعال والعطس، لذا فإن وزارة الصحة تنصح بأن يتم العطس أو السعال في منديل والتخلص منه مباشرة خاصة في سلة المهملات ومن ثم غسل اليدين مباشرة وتعقيمها.
نصائح عامة أخرى
وضع الماسك الطبي أو ما يعرف بالكمامة الطبية وذاك منعا لانتقال المرض والفي
[٤:٥٨ م، ٢٠٢٢/٣/٢١] سلوم: وضع الماسك الطبي أو ما يعرف بالكمامة الطبية وذاك منعا لانتقال المرض والفيروسات بين الناس
علاوة على ذلك يمنع لمس العينين والأنف والفم باليد وخاصة قبل غسلهما وذلك تجنبا لانتقال الفيروسات والعدوى ومنع دخولها لجسم الإنسان بهذه الطريقة

في نهاية المطاف ٱن انتقال الفيروسات أمر في غاية الخطورة خاصة لمرض معد وهو ينتقل عن طريق رذاذ السعال أو العطس لذا وجب الانتباه إلى مثل هذه الأمور وأن نتعاون معا لكي نحمي أنفسنا من انتقال الأمراض وننشر ثقافة الخوف المتبادل على الآخر.

لمزيد من المقالات اقرأ المقال التالي بعنوان:

تحياتي لكم والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته…

Recommended For You

About the Author: admin-writer

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *